الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله

وبعــد،،،

فإنَّ مسألة المواقع الشخصية تتناوشها الدوافعُ والموانعُ .

 
 

       المزيد ....         

أخي أدعوك من خلف اتقادي

و أبحث عن لقائك في رمادي

و يظما الشوق في عيني "سعيد "

فيندى الوعد من شفتي " سعادِ "

أتسأل كيف جئت إليك؟ إنّي

أفتّش في دمائك عن بلادي


 
 
 
 
 
 
 

 
 
 
 
 
 
 

 
 
بين جهادين!!
هي القدس ( ملحمة الغرباء والهيكل المزعوم )
من تكلم بغير فنه أتى بالعجائب
أمسية نادي جدة الأدبي
الحلقة21-منهجية طلب العلم